recent
أخبار ساخنة

النائب الأول لمحافظ البصرة يمهل الشركة المنفذة لمشروع الطوبة والنخيلة خلال مدة زمنية بإدخال شركة رصينة شريك بالعمل او المضي بقرار سحب العمل منها

 


الحرير/

امهلت الحكومة المحلية في البصرة ، اليوم الاثنين ، الشركة المنفذة لمشروع منطقة الطوبة والنخيلة ادخال شركة رصينة كشريك بالعمل خلال مدة زمنية او المضي بقرار سحب العمل منها بسبب تلكؤها بتنفيذ المشروع الذي وصلت نسبة انجازه الفعلية الى 18% ".

وقال النائب الأول للمحافظ ، محمد التميمي ، في بيان صادر عن مكتبه الإعلامي اليوم ، ان" الحكومة المحلية قررت خلال الاجتماع الذي عقده اليوم برفقة مدراء البلدية والماء والمجاري ، ومسؤولي اقسام العقود ، وإدارة المشاريع ، ولجنة المتابعة على المشاريع ، وبحضور شركة خطيب وعلمي ، وشركة ارض العلياء المنفذة للمشروع ، والمهندس المقيم ، وكذلك حضور عدد ممثلين عن شيوخ ووجهاء وأهالي منطقة الطوبة والنخيلة ، امهال الشركة المنفذة فترة زمنية لإدخال شريك معها بالعمل من خلال الاستعانة بشركة رصينة ولديها رصيد مالي لدعم الشركة المنفذة لتنفيذ العمل او المضي بقرار  سحب العمل منها ، واتخاذ الإجراءات القانونية ، وقيام مديرية بلدية البصرة باتخاذ الإجراءات اللازمة لتثبيت الاعمال المنجزة والاعمال المتبقية من العمل لغرض تنفيذها على حساب الشركة  ، وذلك بعد الاستماع الى مجمل التقارير والنسب الحاصلة في المشروع التي استعرضها ممثل شركة ( خطيب وعلمي ) ، وتقييم قسم إدارة المشاريع ، وقسم إدارة العقود ، ولجنة المتابعة على المشاريع ، والشكاوى التي عرضها ممثلي أهالي منطقة الطوبة والنخيلة حول اعمال الشركة ، واجابة مدير الشركة المنفذة على هذه التفاصيل ، وعدم القناعة في مقدرة الشركة في مواصلة العمل والالتزام بالتوقيت المحدد لاكمال المشروع الذي دخل عامه الثاني".

وأضاف البيان الى توجيه المهندس التميمي مدير بلدية البصرة ، وكذلك مدير مجاري البصرة لمعالجة وضع المنطقة الخدمي بشكل مؤقت ، وكما قرر بنفس الوقت ربط لجنة المتابعة على المشاريع بمكتبه بشكل مباشر لمتابعة عمل الشركة".

وكان النائب الأول لمحافظ البصرة المهندس ، محمد طاهر التميمي ، قد زار مساء الجمعة ، الماضي منطقة الطوبة والنخيلة ، والتقى بجمع من شيوخ ووجهاء وأهالي المنطقة ، مرحبين بهذه الزيارة التي وصفوها بالأولى من نوعها لمسؤول محلي في الحكومة المحلية يصل الى المنطقة للاستماع الى مشاكلهم ومعاناتهم وشكاواهم التي لم يجدوا لها متابعا ومستمعا لما يجري من تردي لمستوى الخدمات"

google-playkhamsatmostaqltradent