recent
أخبار ساخنة

المخدرات خطر يدق ناقوس الخطر

 


الحرير/

بقلم/علاء عبد دلي اللهيبي 

تزايدت في الآونة الأخيرة وتيرة الجرائم الأسرية المفجعة في  المجتمع العراقي بسبب انتشار المخدرات وحالات الاغتصاب بالاعتداء الجنسي على الأطفال  وتتصاعد بشكل كبير   في العراق منذ سنوات  يعزوها مختصون إلى الفقر والبطالة والضغوطات النفسية    والاقتصادية 

ورصدت الشرطة العراقية  زيادة في الإقبال على تعاطي المخدرات الكيماوية في السنوات الثلاث الأخيرة بين الشباب خصوصاً، وقد يكون ضرورياً في حالات كثيرة أن يتم نقل المدمن إلى مصحة للأمراض العقلية لعلاجه ولكن  للأسف العراق بحاجة إلى بناء مراكز  خاصة لمدمنين  المخدرات  ودعم اكثر للصحة  النفسية      للسيطرة والقضاء على افه المخدرات وتفعيل الجهد  الاستخباري ، ومنها الإدمان  لبعض الأدوية  الدوائية  ،للقضاء على ظاهرة المخدرات التي انهكت شريحة الشباب و كشفت وزارة الصحة العراقية عن مباشرتها بتنفيذ برنامج خاص بمعالجة الادمان من خلال التعاون مع منظمة الصحة العالمية والذي يهدف الي الحد من تزايد حالات الادمان علي الحبوب المخدرة في العراق واشهرها مخدرات الكريستال 

 وحمالات التوعية التي تعتبر ضرورية للقضاء على العزو القاتل الذي دق الأبواب بشكل مقصود للمجتمع العراقي وبات ينهش شريحة مهمة من أبناء وطننا الحبيب

google-playkhamsatmostaqltradent