recent
أخبار ساخنة

مؤسسة الشهداء تعرب عن شديد ادانتها واستنكارها حيال التصريحات المسيئة وماتخرج به علينا بعض القنوات الاعلامية المأجورة

 


الحرير/

بسمه تعالى ..

" يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنْ جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَإٍ فَتَبَيَّنُوا أَنْ تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَى مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ ". 

 تعرب مؤسسة الشهداء عن شديد ادانتها واستنكارها حيال التصريحات المسيئة وماتخرج به علينا بعض القنوات الاعلامية المأجورة ووسائل التواصل الاجتماعي الداعية الى الفتن  ،  اذ أننا نؤكد على  يكون الإعلام العراقي منصف ومهني نتفاجأ بهكذا حملات لا أخلاقية ولا تمت للمهنة الاعلامية بصله من اشخاص مدفوعي الثمن مهمتهم تشويه الحقائق.

اذ بعد خطوات تصحيحية اتبعتها موسسة الشهداء من اجل اعطاء كل ذي حق حقه وحتى لا يتساوى الضحية مع المجر..م واخراج المزورين والدوا…..ع ش في ملفات ضحايا الار…..ه اااب التي صادقت عليها بعض اللجان الفرعية  في سنوات مضت وقد عملت الهيئة القضائية في الانبار لتدقيق ملفات ضحايا الارهاب بايقاف الاف المعاملات الوهمية وغير الصحيحة ولكن المفسدين والمعقبين استطاعوا تسريب اكثر من خمسة الاف معاملة من اللجنةالفرعية الاولى الى تقاعد الانبار وقد كشفت موسسة الشهداء هذا التلاعب وهذا التزوير الهائل واوقفت هدرا بالمال العام يقدر بمئات المليارات ، وبدل ان تقف بعض وسائل الاعلام مع الضحايا والمطالبة بحقوقهم نراها تبث سموماً لاتهام الموسسة بتهم بعيدة عن الواقع  وقد تصدرت قناة الشرقية المشهد ونشرت تسريبا صوتيا تدعي انه لمسؤول في موسسة الشهداء ولذلك تعلن موسسة وبصوت واضح وضرس قاطع ان التسريب الصوتي ومضمون الكلام لا يخص موسسة الشهداء وانما الكلام يخص الحقوق التقاعدية  وكيفية التلاعب بها من قبل المعقبين والمفسدين. 

ولذلك ندعوا الهيئات الرقابية ( هيئة النزاهة وديوان الرقابة المالية والادعاء العام ) الى الاطلاع الكامل على عمل الموسسة الحالي فيما يخص كشف ملفات الفساد والتلاعب والتزوير في ملفات ضحايا الارهاب. 

وكذلك ندعوا رابطة الشفافية التي نشرت الشرقية عنها الى زيارة موسسة الشهداء والاطلاع على عمل الموسسة بصورة مباشرة وان تثبت لوسائل الاعلام ما يثبت ادعائها الذي نشرته القناة نقلا عنها ، فكيف تكون رابطة الشفافية ولم تطلع على اي عمل من اعمال الموسسة ، وندعوا ايضا وسائل الاعلام كافة الى الاطلاع المباشر للاطلاع على الحقائق. 

والمؤسسة تملك الحق القانوني في اقامة الدعاوى على وسائل الاعلام التي تشوه الحقائق وان الموسسة موسسة انسانية بحتة تعمل لانصاف جميع الضحايا بدون تمييز طائفي او مناطقي وان تدخر جهدا في المطالبة بحقوق الشرائح المضطهدة من البع..ث ودا..ع..ش وانها لن تجامل اي جهة على حساب حقوقهم القانونية ..


ومن الله التوفيق والسداد ..


      عبدالاله النائلي 

رئيس مؤسسة الشهداء

١٧ كانون الاول 2021

google-playkhamsatmostaqltradent