recent
أخبار ساخنة

النائب مهند العقابي : الفضيحة الكبرى لموازنة ٢٠٢١ يكشفها ارتفاع احتياطي البنك المركزي..!

 


الحرير/

عقَّب النائب مهند العقاري على ارتفاع احتياطي البنك المركزي والذي يعود لسببين رئيسيّين هما :

الأول / ارتفاع اسعار النفط عالميًا.

الثاني / فشل الاداء الحكومي في صرف موازنة ٢٠٢١

وأوضح العقابي ، انه وبالوقوف على السبب الثاني نرى كيف فضح ارتفاع احتياطي البنك الركزي الاداء الحكومي الذي سرق المواطن ليملأ خزائن الحكومة التي تؤول بمنتهاها الى الفاسدين 

 وأشار ، حيث بلغت نسبة تنفيذ الموازنة الإتحاديّة لسنة ٢٠٢١ وحسب المصروف الفعلي لغاية شهر تشرين الأول-٢٠٢١( ٥٨،٥%)

-وبلغت نسبة تنفيذ الاستثماريّة منها (٣٤%)فقط 

وبالتفصيل الآتي :

١- صوّت مجلس النواب على الموازنة الاتحاديّة بمبلغ :

(١٢٩،٩٩٣،٠٠٩،٢٩١،٠٠٠)

أي بما تجاوز ال ١٢٩ ترليون.

وكان المصروف الكلّي الى تشرين الاول -أي لعشرة أشهر- هو :

(٧٦،٠٩٤،٤٢٥،٥٨٥،٥٥٩)

أي ٧٦ ترليون وشيء بسيط.

٢- كانت حصّة الموازنة الاستثماريّة في الموازنة هي :

(٢٩،١٣٦،٨٦٩،٨٠٩،٠٠٠)

أي بما يتجاوز ال ٢٩ ترليون

وكان المصروف الفعلي من الموازنة الاسثمارية هو :

(٩،٩٦٦،٨٢٣،٤٦٤،٠٣٢)

أي بما لم يصل الى ١٠ ترليون.

وبوفق ما تقدّم نجد أنّ نسبة المصروف الفعلي من الموازنة هو (٥٨،٥%)

أمّا نسبة المصروف الفعلي من الموازنة الإستثماريّة هو (٣٤%)

وأكد العقابي على اننا اليوم أمام فضيحة الموازنة حيث بقي ما يقرب مِن نصف الموازنة في خزائن الحكومة على حساب جوع الشعب 


عليه.

ودعا العقابي الى ، تجميد المبالغ المتبقيّة فورًا لأنّنا نتوقّع أنّ فمَ الحوت الفاسد سيبتلع المتبقي من الموازنة بشهر واحد

وكذا ندعو لتدوير المبلغ المتبقي لموازنة ٢٠٢٢ وتحديده في دعم القطّاع التربوي والصحي وشبكة الحماية الاجتماعية واستيعاب العاطلين عن العمل بوظائف ومشاريع منتجة وإكمال المشاريع المتلكأة خصوصّا المهمّة منها

google-playkhamsatmostaqltradent