recent
أخبار ساخنة

محاولات تسييس أولمبياد بكين الشتوي لن تنجح

 


الحرير/

بقلم الإعلامية الصينية /سعاد ياي

أعلنت مؤخرا بعض الدول الغربية القليلة مثل الولايات المتحدة وبريطانيا قراراتها الخاصة بعدم إرسال مسؤولين رسميين لحضور دورة الألعاب الأولمبية الشتوية في بكين عام 2022. لكن الحكومة الصينية لم ترسل دعوات إلى الدول المعنية ولن يؤثر حضور بعض الساسة منها أو غيابهم على نجاح أولمبياد بكين الشتوي وروعتها.

وفي الوقت الحاضر، لا يزال العالم يشهد وضعا وبائيا قاسيًا، بينما اندلعت نزاعات في بعض المناطق بصورة مستمرة. وعلى هذه الخلفية، ليست إقامة أولمبياد بكين الشتوي مجرد حدث رياضي، بل أنها أيضًا بلورة تطلعات الشعوب في جميع أنحاء العالم للوحدة والسلام والصداقة. لا يمكن لبعض الدول القليلة تمثيل الأسرة الأولمبية الدولية، ولن يؤثر غياب مسؤولي هذه الدول سحر وروعة أولمبياد بكين الشتوي.

ومن المتوقع أن تقام دورة بكين للألعاب الأولمبية الشتوية في فبراير المقبل، وتكون تجهيزاتها جارية على قدم وساق، لتقديم دورة ألعاب تتسم بالبساطة والأمن والروعة، والعمل على جميع الجبهات جاهز في معظمه. ومن أجل تسهيل العمل والحياة للمشاركين في الدورة الأولمبية الشتوية المقبلة، تتخذ الأجهزة المعنية الصينية مختلف التدابير. وعلى سبيل المثال، وافقت إدارة الدولة الصينية للنقد الأجنبي مؤخرا على أن يفتح بنك الصين، الشريك الرسمي لأولمبياد بكين الشتوية 2022، قنوات خضراء لأعمال النقد الأجنبي المتعلقة بهذا الحدث، الأمر الذي سيسهل فتح حسابات بالعملات الأجنبية والاستهلاك الشخصي عن طريق الأجهزة المتنقلة وأعمال النقد الأجنبي الأخرى المتعلقة بأولمبياد بكين الشتوية. وبالإضافة إلى ذلك، تتخذ الصين تدابير شديدة للسيطرة على انتشار الوباء الناجم عن فيروس كرونا المستجد، ما يسهم في السيطرة الجيدة على انتشار الفيروس وضمان نجاح الدورة الأولمبية الشتوية المقبلة.

google-playkhamsatmostaqltradent