recent
أخبار ساخنة

الصين تؤكد موقفها في الانفتاح على العالم عبر أربع خطابات مهمة

 


الحرير/

بقلم الإعلامية الصينية /سعاد ياي

من المتوقع أن تقام الدورة الرابعة من معرض الصين الدولي للاستيراد خلال الفترة ما بين يومي الخامس والعاشر من نوفمبر الجاري في مدينة شانغهاي بشرقي الصين. ويوافق عام 2021 على الذكرى المئوية لإنشاء الحزب الشيوعي الصيني والذكرى العشرين لانضمام الصين إلى منظمة التجارة العالمية، ما يوفر أهمية إقامة هذه الدورة من المعرض في عرض عزم الصين على مواصلة فتح أبوابها أمام العالم.

يعتبر عقد معرض الصين الدولي للاستيراد إجراء مهما في تعزيز انفتاح الصين على العالم وخططه ويدفعه الرئيس الصيني شي جين بينغ. ومنذ عام 2018، ألقى الرئيس شي خطابات رئيسية في مراسم الافتتاح لأربع دورات المتتالية للمعرض، حيث أوضح بوضوح المبادرات الصينية لدفع بناء اقتصاد عالمي مفتوح ودعم العولمة الاقتصادية.

وفي يوم الخامس من نوفمبر عام 2018، أقيمت الدورة الأولى من معرض شانغهاي الدولي للاستيراد، وأشار الرئيس الصيني شي جين بينغ في كلمته بمراسم الافتتاح إلى أن إقامة المعرض تعد قراراً رئيسياً اتخذته الصين لدفع جولة جديدة من الانفتاح رفيع المستوى على الخارج، ومبادرة الصين المهمة لفتح أسواقها تجاه العالم، ما يثمل الموقف الصيني الدائم في دعم النظام التجاري متعدد الأطراف وتطوير التجارة الحرة، ويعكس أيضا تحركات الصين الفعلية في دفع بناء الاقتصاد العالمي المفتوح ودعم العولمة الاقتصادية.

وفي الدورة الثانية من المعرض عام 2019، أكد الرئيس الصيني شي جين بينغ مجددا ضرورة تعزيز الانفتاح الصيني على العالم لدفع تنمية البلاد. ودعا مختلف دول العالم إلى تعميق التبادلات والتعاون بينها، والتمسك ب"التعامل" بدلاً من "الإفراج عن الأيدي"، والإصرار على "إزالة الجدران" بدلاً من بنائه، ومعارضة الحماية التجارية وأعمال الأحادية الجانب، ومواصلة تخفيف الحواجز التجارية، من أجل دفع تحسين سلسلة القيمة والتوريد على الوسط الدولي.

وفي عام 2020، أشار الرئيس شي في مراسم الافتتاح للدورة الثالثة من المعرض إلى أن الصين ستتمسك بالانفتاح والتعاون والتضامن وتحقيق الفوز المشترك، وستواصل بثبات انفتاحها على العالم بشكل شامل، وستعمل على تحقيق الربط بين الأسواق الداخلية والخارجية والتقاسم بالموارد والعوامل مع دول أخرى، من أجل يجعل الصين أن تكون سوقاً عالمية وسوقاً مشتركة وسوقاً للجميع، لضخ المزيد من الطاقة الإيجابية في المجتمع الدولي.

وبمناسبة افتتاح الدورة الرابعة من المعرض، أكد الرئيس شي مساء يوم الرابع من نوفمبر الجاري مجددا عزم الصين الثابت على فتح أبوابها تجاه العالم.

وحتى أغسطس الماضي، وقعت الصين 19 اتفاقية تجارة حرة مع 26 دولة ومنطقة في العالم. وخلال العام الماضي، احتل حجم التجارة الصيني مع شركائها من اتفاقية التجارة الحرة ما يقرب من 35 في المائة من أجمالي حجم التجارة الخارجية للبلاد، ما أدى دوراً واضحاً في تنمية التجارة الخارجية للصين. وتفتح الصين أحضانها أمام العالم بخطواتها الفعلية.

google-playkhamsatmostaqltradent