recent
أخبار ساخنة

المركز الثقافي في جامعة البصرة يعلن حفل الختام للورش التكوينية و اعادة تاسيس فرقة المسرح الجامعي

 


الحرير/

بحضور  نخبة من المثقفين والفنانين في البصرة  و برعاية رئيس جامعة البصرة الأستاذ الدكتور سعد شاهين حمادي اعلن المركز الثقافي في جامعة البصرة، الاربعاء الموافق 17 / 11 / 2021، ختام الورشة التكوينية المسرحية وقراءة البيان الاول  لاعادة تاسيس فرقة المسرح الجامعي  بشكل رسمي  للنهوض بالفن المسرحي في المدينة من خلال وضع خارطة عمل متكامله للانتاج المسرحي  . 

   ابتدأ الحفل  الذي احتضنته قاعة المسرح الجامعي بالسلام الوطني وكلمة مدير المركز الثقافي جامعة البصرة الأستاذ الدكتور عبد الكريم عبود عودة بقوله " المسرح ثقافة متكاملة في رسالته الجمالية والابداعية وهذه الرسالة تعمل ضمن مسارات متعددة تبدا بالنص المسرحي وصولا لتحولاته ثم تنتقل الى المتلقي واساسيات تفاعله وتواصله الحي مع العرض لتكتمل دائرته بالنقد واصول تناوله  ومن خلال فعل التكامل هذا يسعى المركز الثقافي للاهتمام بالشباب المبدع من اجل تكوينهم فنيا وعلميا  .

تلاها كلمة  المؤطرين  للورش التكوينية  المسرحية (تدريب وتطوير مهارات الشباب )الذي اطلقها المركز الثقافي مطلع الشهر الجاري بالتعاون مع فرقة جمار الثقافية  الأستاذ الدكتور مجيد حميد الجبوري  ذكر (انها خطوة واثقة نحو تشكيل مسرحي مستقبلي واعد ورفد حركة المسرحية في البصرة بمواهب جديدة تشكل رافدا من روافد نهر الابداع  خطوة علمية تم التخطيط والاعداد لها على اسس علمية اكاديمية رصينة ).

      بعد ذلك  قدم المؤطرون الثلاثة شرحا لما قدموه في الورشة بدات بكلمة الاستاذ الدكتور مجيد حميد الجبوري عن ورشة فن التمثيل وتطوير مهارات الممثلين الشباب ذكر(نحتفي اليوم بالمواهب الواعدة التي صدمتنا بمواهبها المتعدة شعرت خلال الورشة باني رجعت الى عمر الشباب اقفز على المسرح برشاقة ومرونة رغم كبر سني لانهم يمثلون املا في مواهب متجددة) 

   وثانيا قال الدكتور  ماهر عبد الجبار عن ورشة فن الصوت والالقاء التكوين والاعداد (المسرح حياة واذ اردت ان  تكون مسرحيا  يجب ان تحب المسرح منذ الصغر وتحول حياتك الى مسرح فهو لاياتي باللحظة او نزوة  فالعمل المجتهد والاخلاق والذوق هي من تصنع مسرحي , فن الالقاء ضروري في كل مفاصل العمل فتربية الصوت مهمة وهي تدرس في المعاهد والكليات فالعمل المسرحي يتطلب ورش مستمرة لصناعة العظماء) واخيرا طرح الفنان الرائد المسرحي عبد الامير السلمي عن ورشة المسرح في البصرة تاريخ الحركة المسرحية بين الماضي والان (الفنان المسرحي يمتلك عدة مواهب للتاثير  لذلك المسرح يمتلك عدته وقدرته ايضا على التاثير وتغير الحياة  كونه يعد اهم المفاصل  التغير لانحياز الى الفن الراقي) تلاها توزيع شهادات شكر وتقدير للمؤطرون وعرض البرنامج  المسرحي التوثيقي ( خزانة  صور الذاكرة ) من انتاج المركز الثقافي اعداد واخراج حسام عبدالكريم  .

 بعدها قدمت فرقة جمار الثقافية كورال لبعض الاغاني التراثية العربية والعراقية . بعدها تم توزيع شهادات المشاركة للمتدربين في الورشة . 

وفي الختام تم قراءة  الاعلان عن البيان الاول لاعادة تاسيس فرقة  المسرح الجامعي تم قراءة من قبل السيدة منى خضير عباس ممثله عن المركز الثقافي .  


google-playkhamsatmostaqltradent