recent
أخبار ساخنة

إنشاء سد البصرة.. معضلة أم عجز أم السياسة الوقحة !!

 


الحرير/

بقلم/خزعل اللامي 

هل أصبح إنشاء سد على مجرى شط العرب أو في أي مكان آخر يراه المختصون "معضلة ومعجزة" أم قلت الحيلة أم مازال القرار معقود حصرا بيد الحكومة المركزية أو هو إمعان في إذلال ابناء البصرة وحرمانهم من ماء الاسالة النقي الصالح للشرب ، مع ان الغالبية العظمى من اهاليها ومنذ زمن بعيد يشترون ماء RO وبشكل يومي وهذا الامر لايحصل في محافظات اخرى من العراق .

لاريب فلقد اثبت  "مسؤولي البصرة " برد الفعل الآني الذي يظهر عبر تصريحات للعيان كل فصل صيف تحديدا .

واما فصل الشتاء غير مشمول نوعا ما بملوحة مياه الاسالة بل اختص بغرق الشوراع والمناطق جراء الامطار التي خذلتنا في عامنا هذا وانقذت مايمكن انقاذه لعامين ماضيين لغزارتها  وليس لتخطيط مسبق لحل المشكلة جذريا من قبل من توالوا على إدارة  دفة السلطة في المحافظة المنكوبة .

المسؤولين في البصرة وكذلك وزارة الموارد المائية متخمون بالتصريحات والوعود التي أمست  تضحك البصريين وتبكيهم في نفس الوقت. 

ففي كل صيف تحديدا تتزايد وبشكل مخيف ملوحة مياه شط العرب المغذي لمحطات تحلية مياه الاسالة في أغلب مناطق المحافظة وتتزايد معها صيحات البصرين وشكاويهم ولامجيب إلا من فعل آني لايغني ولايسمن . 

ياسادة ياكرام ، أيها المسؤولين ماهكذا تدار الأمور . 

ماالذنب الذي اقترفته البصرة  ليفعل بها مايفعل من اذلال وهوان وتهميش .

ماذا جرى لذلك السد الذي بامكانه حجز وخزن مياه نهري دجلة والفرات وبالتالي تغذية مشروع ماء البصرة الكبير والقضاء نهائيا على ملوحة مياه الاسالة وكذلك استصلاح الأراضي البور وجعلها صالحة للزراعة . 

لقد تكلمتوا عنه كثيرا في وسائل الإعلام وخططتوا وانفقت الاموال باستضافة احدى الشركات لاستشارتها كما زعمتم ، وحسب علمي هي احدى كبريات الشركات الايطالية المتخصصة في هذا المجال  ، ولكن دون تنفيذ على أرض الواقع للأسف ، هل عجزت عقول البصريين أم جفت الاموال أم انها اللعبة السياسية الحاكمة والتي يريدها البعض للبصرة بأن تبقى هكذا تستجدي الاخرين في كل مشروع يخدم أبناءها وفي كل شاردة وواردة.  

وأجزم ان البصرة قادرة على عمل مشاريع عظيمة يشار لها بالبنان باموالها وطاقاتها الفذة الخلاقة ولا فضل لأحد عليها أمس واليوم وغدا ، البصرة تحتاج في هذا الوقت صاحب قرار وخاصة في مسألة إنشاء السد الذي كثر الحديث عنه ولكن اعلاميا فقط للاسف !!

google-playkhamsatmostaqltradent